ارتفاع حالات حمى الضنك في الأمريكتين لـ 3 أضعاف مما يثير الذعر مع اقتراب موسم قد يكون الأسوأ على الإطلاق

ارتفاع حالات حمى الضنك في الأمريكتين لـ 3 أضعاف مما يثير الذعر مع اقتراب موسم قد يكون الأسوأ على الإطلاق

الاخبار الجديدة

image news
تلوث الهواء والسمنة والسكري يهددون صحتنا.. وتغير المناخ يفاقم الخطر!
مايو 28, 2024 اقرأ أكثر
image news
الرجال أكثر عرضة للإصابة بأمراض السكري مقارنة بالنساء .. ما هي العوامل المؤثرة؟
مايو 28, 2024 اقرأ أكثر
image news
مخاوف من تفشي إنفلونزا الطيور تدفع الولايات المتحدة وأوروبا لتطعيم العمال المعرضين للإصابة
مايو 28, 2024 اقرأ أكثر
Share

رويترز – قال رئيس منظمة الصحة الأمريكية يوم الخميس إن حالات حمى الضنك في الأمريكتين ارتفعت في الأشهر الثلاثة الأولى من هذا العام بثلاث مرات عدد الإصابات المُبلَغ عنها في نفس الفترة من العام الماضي.

البرازيل والأرجنتين وباراغواي هي الدول الأكثر تضررًا من حمى الضنك في ما وصفه مسؤولو منظمة الصحة الأمريكية بأنه يمكن أن يكون أسوأ تفش لهذا المرض الفيروسي القاتل المنقول عن طريق البعوض في الأمريكتين حتى الآن.

“ربما سيكون هذا أسوأ موسم لحمى الضنك الذي سنواجهه على الإطلاق”، قال الدكتور جارباس باربوسا دا سيلفا، مدير منظمة الصحة الأمريكية، في مؤتمر صحفي عبر الإنترنت.

قد أكدت منظمة الصحة الأمريكية، وهي وكالة تابعة للأمم المتحدة، أن أكثر من 3.5 مليون حالة من حمى الضنك وأكثر من 1000 حالة وفاة هذا العام حتى شهر مارس عبر الأمريكتين.

وأوضح باربوسا دا سيلفا أن المنطقة بأكملها شهدت حوالي 4.5 مليون حالة مبلغ عنها في عام 2023، مما يضع الأمريكتين على مسارها للحصول على أعلى عدد من الحالات على الإطلاق هذا العام.

ووفقًا لبيانات من مركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها في الولايات المتحدة، فإن حوالي 4 مليارات شخص، أو نصف سكان العالم تقريبًا، يعيشون في مناطق تحمل خطر الإصابة بحمى الضنك.

شدد باربوسا دا سيلفا على أن الزيادة في الإصابات يجب أن تدفع المسؤولين في الصحة العامة عبر المنطقة إلى “تضاعف الجهود” للتعامل بشكل أفضل مع الانتشار من خلال مراقبة الناقلين وتدريب الأشخاص لاكتشاف أعراض المرض الأكثر شدة التي يقدمها المرضى.

تشمل أعراض المرض الحمى، والصداع، والقيء، والطفح الجلدي، بالإضافة إلى آلام العضلات والمفاصل. وفي بعض الحالات، يمكن أن تسبب حمى الضنك حمى نزفية أكثر شدة، مما يؤدي إلى نزيف يمكن أن يؤدي إلى الوفاة.

غالبًا ما تحدث معظم حالات حمى الضنك بين شهري فبراير ومايو، وهي الشهور الأخيرة من الصيف في نصف الكرة الجنوبي.

أخبار قد تهمك

مركز السيطرة على الأمراض يحث على تلقي لقاحات الحصبة بعد تسجيل 58 حالة هذا العام

الوسوم

التعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أرقام جرعة صحة

أحدث الإحصائيات
79
مقال طبي
50
دراسة
160
خبر
970000
مشاهدة

اتصل بنا

لا تتردد في التواصل معنا في اي وقت