الهند تحذر من معلم لليوغا يقوم بالتضليل بشأن علاجات كوفيد ومنتجات أخرى

الهند تحذر من معلم لليوغا يقوم بالتضليل بشأن علاجات كوفيد ومنتجات أخرى

الاخبار الجديدة

image news
تلوث الهواء والسمنة والسكري يهددون صحتنا.. وتغير المناخ يفاقم الخطر!
مايو 28, 2024 اقرأ أكثر
image news
الرجال أكثر عرضة للإصابة بأمراض السكري مقارنة بالنساء .. ما هي العوامل المؤثرة؟
مايو 28, 2024 اقرأ أكثر
image news
مخاوف من تفشي إنفلونزا الطيور تدفع الولايات المتحدة وأوروبا لتطعيم العمال المعرضين للإصابة
مايو 28, 2024 اقرأ أكثر
Share

(رويترز) – اتهمت إحدى الولايات الهندية معلم اليوغا رامديف بابا، بالسلوك الجنائي لترويجه لعلاجه التقليدي الأيورفيدا كعلاج لكوفيد-19 حيث تمت الموافقة عليه فقط كمعزز للمناعة، وفقًا لملف القضية الذي تم مراجعته.

أظهر الملف أن رامديف، الذي اشتهرت علاجاته باليوغا وعلاجه (الأيورفيدا) في الهند والولايات المتحدة ودول أخرى، أدلى بمعلومات مضللة للجمهور بادعاءات بأن أدويته يمكن أن تشفي أمراضًا أخرى مثل اضطراب القلب والسرطان.

انتهك رامديف قانون الأدوية الهندي “من خلال إضلال الجمهور العام”، وفقًا لتقديم في 16 أبريل والذي ليس عامًا وتم تقديمه إلى محكمة محلية في مدينة هاريدوار الشمالية من قبل الهيئة المنظمة للأدوية.

نفى المتحدث باسم رامديف وشركته، باتانجالي آيورفيدا، الادعاءات بالمعلومات المضللة حول علاج كوفيد-19 وقال إنهم سيوضحون ذلك للمحكمة. لم يعلق على الادعاءات المتعلقة بالأدوية الأخرى.

تطلب الهيئة في تقديمها عقوبة لرامديف يمكن أن تصل إلى ستة أشهر في السجن في حالة إدانته.

القضية الجديدة في هاريدوار في ولاية أتراخاند الشمالية – حيث مقر رامديف وشركاته – هي أحدث تحدٍ لمعلم اليوغا الذي ظهر في برامج تلفزيونية يقدم فيها علاجات اليوغا والمنتجات الصحية ولديه ملايين المتابعين في جميع أنحاء العالم.

انتقدت المحكمة العليا في الهند رامديف في قضية منفصلة لنشره إعلانات مضللة لأدويته، ورفضت قبول اعتذاراته.

في القضية الأخيرة في هاريدوار، أخبرت الهيئة المحكمة بأنه خلال الجائحة، قام رامديف بالترويج لمنتجه “كورونيل” على أنه علاج على الرغم من أنه تم “الحصول على إذن” له فقط كـ”معزز للمناعة”، كما يوضح الملف.

تم إطلاق كورونيل بفارق كبير في عام 2020 وأقره وزير الصحة الذي كان حينها رئيس الوزراء ناريندرا مودي في مرحلة مبكرة من عام 2021 خلال فعالية مع رامديف.

قال رامديف في أحد حفلات إطلاق كورونيل حينها: “هذا ليس فقط للسيطرة، هذا للشفاء”. وأضاف أن لديه “نسبة شفاء تصل إلى 100% خلال سبعة أيام ونسبة وفاة معدومة”.

تتهم القضية في هاريدوار أيضًا رامديف بتضليل الجمهور في إعلان لعام 2024 لمنتج يدعى “ديفيا سيستوجريت” الذي قالت الهيئة إنه تم تسويقه باسم “علاج السرطان مع سيستوجريت”.

وسوف يتم الحكم في تلك القضية يوم الجمعة.

المزيد من الأخبار:

وفاة 42 شخصًا على الأقل نتيجة تفشي الحصبة في شمال شرق نيجيريا

الوسوم

التعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أرقام جرعة صحة

أحدث الإحصائيات
79
مقال طبي
50
دراسة
160
خبر
970000
مشاهدة

اتصل بنا

لا تتردد في التواصل معنا في اي وقت