توفير لقاح إيبولا بشكل روتيني لحماية العاملين الصحيين طبقًا لمنظمة جافي

توفير لقاح إيبولا بشكل روتيني لحماية العاملين الصحيين طبقًا لمنظمة جافي

الاخبار الجديدة

image news
 نوفو نورديسك تواجه تدقيقًا في كابيتول هيل لسحبها إنسولين ليفيمير من السوق الأمريكية
يوليو 13, 2024 اقرأ أكثر
image news
“التخصصي” يُحقق إنجازًا طبيًا استثنائيًا بنقل 3 قلوب وزراعتها بنجاح في 24 ساعة
يوليو 13, 2024 اقرأ أكثر
image news
فايزر تخطو خطوة جديدة نحو علاج السمنة: عقار إنقاص الوزن بجرعة واحدة يوميًا
يوليو 11, 2024 اقرأ أكثر
Share

(رويترز) – قالت منظمة جافي الدولية للقاحات يوم الخميس إنه يمكن استخدام مخزون عالمي من لقاحات إيبولا لحماية العاملين الصحيين في الخطوط الأمامية في البلدان عالية الخطورة بشكل روتيني، بدلاً من أن يكون مجرد إجراء طارئ أثناء تفشي الأوبئة.

تم إنشاء مخزون من نصف مليون جرعة من لقاح إيبولا بواسطة جافي وشركاء صحيين عالميين آخرين في عام 2019؛ لاستخدامه في حالات تفشي الحمى النزفية، التي يبلغ معدل الوفيات فيها حوالي 60% في المتوسط؛ حيث توفي حوالي 11,000 شخص في ننتفشي المرض بين عامي 2014-2016 في غرب أفريقيا، وهو الأكبر على الإطلاق.

ولكن على الرغم من أن تفشي إيبولا قاتل للغاية، إلا أنه نادر نسبيًا. كان من المقرر أن تنتهي صلاحية حوالي 208,000 جرعة من لقاح إيرفيبو المخزن، الذي تصنعه شركة ميرك، هذا العام إذا لم يتم استخدامها، على الرغم من أن بعض البلدان قد تلقت بالفعل جرعات منها لحملات وقائية، بما في ذلك جمهورية الكونغو الديمقراطية وأوغندا. والآن هناك حوالي 120,000 جرعة قريبة من انتهاء الصلاحية.

قالت جافي إنها ستمول الاستخدام الوقائي للقاح إيرفيبو بشكل روتيني للبلدان عالية الخطورة، بما في ذلك تكاليف النقل والتطعيم، بعد أن أوصت منظمة الصحة العالمية (WHO) الشهر الماضي باستخدامه بهذه الطريقة. اللقاحات لا تزال متاحة أيضًا للاستخدام في حالات التفشي.

كما أيدت منظمة الصحة العالمية الاستخدام الوقائي للفئات عالية الخطورة من اللقاح الآخر زابدينو Zabdeno، الذي تصنعه شركة جونسون آند جونسون، مع جرعة تعزيزية مفيبيا Mvabea، التي تصنعها شركة بافاريان نوردك. هذا اللقاح ليس مخزونًا حاليًا. يستهدف كلا اللقاحين سلالة إيبولا زائير من الفيروس، وليس السلالة السودانية التي تسببت في تفشي المرض في أوغندا في عام 2022.

قالت سانيا نشتر، الرئيس التنفيذي لجافي، إن المخزون ساعد بالفعل في تقليل حالات إيبولا والوفيات أثناء التفشي ويمكن الآن أن يحمي أولئك الأكثر عرضة لهذا “المرض الرهيب الذي يمكن أن يدمر مجتمعات بأكملها”.

كما قالت جافي إنها ستدعم البلدان ذات الدخل المنخفض لإضافة عدد من اللقاحات الأخرى في برامجها الروتينية. وشملت هذه تقديم جرعة من لقاح التهاب الكبد B عند الولادة، ولقاح جديد يحمي من خمس سلالات من التهاب السحايا بالمكورات السحائية، واستخدام لقاح داء الكلب للحماية بعد التعرض. 

كانت الخطط، بما في ذلك التطعيم الوقائي ضد إيبولا، قد تم الموافقة عليها من قبل مجلس إدارة جافي قبل جائحة كوفيد-19 ولكن تم تأجيلها بسبب الجائحة وعوامل أخرى.

إقرأ أيضًا:

الاتحاد الأوروبي يؤمن 40 مليون لقاح ضد إنفلونزا الطيور لـ 15 دولة

 

 

الوسوم

التعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أرقام جرعة صحة

أحدث الإحصائيات
79
مقال طبي
50
دراسة
160
خبر
970000
مشاهدة

اتصل بنا

لا تتردد في التواصل معنا في اي وقت