مركز السيطرة على الأمراض يحث على تلقي لقاحات الحصبة بعد تسجيل 58 حالة هذا العام

مركز السيطرة على الأمراض يحث على تلقي لقاحات الحصبة بعد تسجيل 58 حالة هذا العام

الاخبار الجديدة

image news
تلوث الهواء والسمنة والسكري يهددون صحتنا.. وتغير المناخ يفاقم الخطر!
مايو 28, 2024 اقرأ أكثر
image news
الرجال أكثر عرضة للإصابة بأمراض السكري مقارنة بالنساء .. ما هي العوامل المؤثرة؟
مايو 28, 2024 اقرأ أكثر
image news
مخاوف من تفشي إنفلونزا الطيور تدفع الولايات المتحدة وأوروبا لتطعيم العمال المعرضين للإصابة
مايو 28, 2024 اقرأ أكثر
Share

رويترز – أصدر مركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها في الولايات المتحدة الأمريكية (CDC) يوم الاثنين تنبيهًا صحيًا يحث الناس، وخاصة الأطفال والمسافرين الدوليين، على أخذ لقاح ضد الحصبة بسبب زيادة معدل حالات الإصابة العام الحالي.

سجل مركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها 58 حالة من المرض عبر 17 منطقة، حتى 14 مارس، وهو نفس عدد حالات العام 2023 بأكمله.

وأفاد المركز بأن معظم الحالات التي تم الإبلاغ عنها هذا العام كانت بين الأطفال الذين تجاوزوا العام ولم يتلقوا لقاح الحصبة والنكاف والحَصبة الألمانية (MMR)، وطلبت من مقدمي الرعاية الصحية التأكد من تلقي الأطفال لقاحًا ضد المرض.

 

وأكدت الوكالة أن خطر انتشار واسع النطاق يعد منخفضًا، نظرًا لارتفاع مستويات المناعة حاليًا في السكان ضد الحصبة في معظم المجتمعات الأمريكية، ولكنها أضافت أن بعض المناطق قد تكون لديها احتمالية أكبر لتفشي الفيروس.

وحثت الجمعية الطبية الأمريكية يوم الاثنين أيضًا الأمريكيين على تلقي لقاح ضد المرض.

وقال جيسي إم. إيرنفيلد، رئيس جمعية الأطباء الأمريكية: “نحن نذكر الأطباء بالتحدث مع مرضاهم حول المخاطر الصحية المرتبطة بعدم التطعيم وتقديم توصية قوية بالتطعيم، ما لم يكن ذلك ممنوع طبيًا”.

الحَصبة هي واحدة من أكثر الفيروسات البشرية العدوانية ويمكن منعها تقريبًا بالكامل من خلال التطعيم. يتطلب الوقاية من حدوث تفشي للفيروس نسبة تغطية باللقاح تبلغ 95% بين السكان.

ومع ذلك، وفقًا لمركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، فقد انخفضت نسبة التغطية بلقاحات الحـصبة بين الأطفال في الولايات المتحدة في مرحلة الروضة إلى 93.1% في السنة الدراسية 2022-2023 مقارنة بنسبة 95.2% في السنة الدراسية 2019-2020.

وأضاف مركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها أن هذا ترك نحو 250,000 طفل في الروضة عرضة للإصابة بالمرض سنويًا خلال السنوات الثلاث الماضية.

انخفاض معدلات التطعيم ضد الحصبة عالميًا قد زاد أيضًا من خطر اندلاع تفشي للحصبة على مستوى العالم. وأضافت الوكالة أن الحالات ما زالت تستمر في الوصول إلى الولايات المتحدة عن طريق المسافرين الذين أُصيبوا في بلدان أخرى.

 

إقرأ أيضًا: أسهم شركة مادريجال تقفز 23% في أعقاب نجاح دوائها لدهون الكبد

 

الوسوم

التعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أرقام جرعة صحة

أحدث الإحصائيات
79
مقال طبي
50
دراسة
160
خبر
970000
مشاهدة

اتصل بنا

لا تتردد في التواصل معنا في اي وقت