مستشفى الدكتور سليمان الحبيب بالسويدي يُنهي معاناة شاب تجاوز وزنه 207 كجم مع مضاعفات السمنة المفرطة

مستشفى الدكتور سليمان الحبيب بالسويدي يُنهي معاناة شاب تجاوز وزنه 207 كجم مع مضاعفات السمنة المفرطة

الاخبار الجديدة

image news
تلوث الهواء والسمنة والسكري يهددون صحتنا.. وتغير المناخ يفاقم الخطر!
مايو 28, 2024 اقرأ أكثر
image news
الرجال أكثر عرضة للإصابة بأمراض السكري مقارنة بالنساء .. ما هي العوامل المؤثرة؟
مايو 28, 2024 اقرأ أكثر
image news
مخاوف من تفشي إنفلونزا الطيور تدفع الولايات المتحدة وأوروبا لتطعيم العمال المعرضين للإصابة
مايو 28, 2024 اقرأ أكثر
Share

نجح مستشفى الدكتور سليمان الحبيب بالسويدي، عبر فريق طبي متخصص في جراحات السمنة والمناظير ، بإنهاء معاناة شاب يبلغ من العمر 18 عاماً، من السمنة المفرطة و مضاعفاتها، بعد أن تجاوز وزنه حاجز الـ 207 كجم وكتلة جسم 68 وطول 175 سم، وقد تكللت العملية بالنجاح بدون أية مضاعفات، ذكر ذلك الدكتور عبدالله البراك استشاري الجراحة العامة والمناظير وجراحات السمنة، رئيس الفريق الطبي المعالج.

والذي أضاف عند وصول الشاب لمركز علاج السمنة، وإجراء الفحص السريري ومراجعة التاريخ المرضي، تبين أنه مصاب بسمنة مفرطة تسببت له في مضاعفات عدة، مثل إنقطاع وصعوبة بالتنفس أثناء النوم، مع الشعور بالألم في مفاصل الركبتين عند المشي، وكذلك ارتفاع في ضغط الدم، وإصابته بالسكري، فضلاً عن عدم القدرة على ممارسة الأنشطة اليومية. بصورة طبيعية .

مشيراً إلى أنه تم تشكيل فريق طبي متكامل ضم تخصصات، القلب والأمراض الصدرية والتخدير وأخصائي التغذية والعلاج الطبيعي، ومن ثم أخضع لفحوصات طبية دقيقة لتقييم حالته، وقد أثبتت الدراسة أهليته لإجراء عملية التكميم، وبعد إتخاذ الترتيبات اللازمة، تم اتخاذ القرار والبدء بعملية التكميم عن طريق المنظار والتي استغرقت قرابة “30” دقيقة ، وتم الدخول فيها من خلال 3 فتحات صغيرة بمنطقة البطن، وباستخدام آلات عالية التطور مخصصة لمثل هذه الجراحات، وهو ما يميز عمليات السمنة بمستشفيات مجموعة الدكتور سليمان الحبيب من ناحية الآمان والجودة والفعالية، نقل بعدها المريض إلى جناح التنويم ووضعه تحت المراقبة الحثيثة.

وأكد الدكتور البراك أن المؤشرات الحيوية للمريض أظهرت تحسناً واضحاً في حالته منذ الساعات الأولى للعملية ولله الحمد، إذ خرج من المستشفى بعد 48 ساعة وهو بصحة جيدة، وتم وضع برنامج غذائي خاص ، وكذلك برنامج للمتابعة في العيادة ومراقبة مراحل فقدان الوزن، وذلك وصولاً إلى الجسم المثالي في الوقت المحدد بإذن الله تعالى.

الجدير بالذكر أن مراكز علاج السمنة بمستشفيات مجموعة الدكتور سليمان الحبيب، توفر حلولاً متكاملة، تتضمن العلاج الغذائي والسلوكي والرياضي، إلى جانب الخيارات الجراحية الآخرى، للقضاء على زيادة الوزن والبدانة ، من خلال إستشاريين متخصصين في علاج أمراض السمنة.

الوسوم

التعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أرقام جرعة صحة

أحدث الإحصائيات
79
مقال طبي
50
دراسة
160
خبر
970000
مشاهدة

اتصل بنا

لا تتردد في التواصل معنا في اي وقت