مراهقة تصاب بشلل الحبال الصوتية نتيجة الإصابة بعدوى كوفيد 19

مراهقة تصاب بشلل الحبال الصوتية نتيجة الإصابة بعدوى كوفيد 19

الاخبار الجديدة

image news
تلوث الهواء والسمنة والسكري يهددون صحتنا.. وتغير المناخ يفاقم الخطر!
مايو 28, 2024 اقرأ أكثر
image news
الرجال أكثر عرضة للإصابة بأمراض السكري مقارنة بالنساء .. ما هي العوامل المؤثرة؟
مايو 28, 2024 اقرأ أكثر
image news
مخاوف من تفشي إنفلونزا الطيور تدفع الولايات المتحدة وأوروبا لتطعيم العمال المعرضين للإصابة
مايو 28, 2024 اقرأ أكثر
Share

أصيبت مراهقة أمريكية بشلل في حبالها الصوتية بسبب عدوى كوفيد-19، وفقًا لتقرير نُشر في عدد يناير 2024 من مجلة طب الأطفال. أدت العدوى الحادة إلى التهاب تدريجي للأعصاب التي تحرك الحبال الصوتية، مما أدى إلى صعوبة شديدة في التنفس لينتهي بها الحال بوضع أنبوب تنفس في القصبة الهوائية. تم علاج المريض في مستشفى ماس آي آند إير في بوسطن، وكان الدكتور كريستوفر هارتنيك هو الجراح الرئيسي ومؤلف الدراسة الرئيسي.

أصيبت المريضة، وهي أنثى تبلغ من العمر 15 عاما، بعدوى خفيفة من فيروس كورونا، أعقبها بعد عدة أيام صعوبة في التنفس وضيق في التنفس وأصوات صرير عالية النبرة عند التنفس. أظهر الفحص السريري ضعف حركة كل من الحبال الصوتية، حيث ينغلقان عندما تحاول التنفس. وكان تشخيصها هو شلل الحبل الصوتي الثنائي، وفي غياب المسببات الأخرى، اعتبر أنه بسبب التهاب ما بعد الفيروس في الأعصاب التي تحرك حبالها الصوتية.

استخدم الأطباء العديد من الأدوية وخيارات العلاج، لكن المريضة ظلت تعاني من مشاكل في التنفس. قرر الفريق الجراحي إجراء عملية جراحية حيث يتم وضع أنبوب تنفس في القصبة الهوائية، متجاوزًا الحبال الصوتية، مما يمكن المريض من التنفس بشكل مريح. قام الدكتور هارتنيك، الأستاذ في قسم طب الأنف والأذن والحنجرة بكلية الطب بجامعة هارفارد، ومدير قسم طب الأنف والأذن والحنجرة ومجرى الهواء للأطفال بمركز الصوت والبلع في ماس آي آند إير، بإجراء العديد من التدخلات الجراحية لتمكين المريضة من التنفس والتحدث بأمان، مع إزالة أنبوب بضع القصبة الهوائية في نهاية المطاف.

بعد مرور عام على إجراء انبوب تنفس القصبة الهوائية، عندما لم تتعاف وظيفة الحبل الصوتي بعد، خضعت المريضة لعملية جراحية ترميمية للمجرى الهوائي، وتمكنت من إزالة أنبوب تنفس القصبة الهوائية وهي الآن تتنفس بشكل جيد. أشارت الدكتورة هارتنيك إلى أنها “لم تكن ترغب في التخرج من المدرسة الثانوية في ظل وجود انبوب تنفس القصبة الهوائية. لقد تم الآن ازالته بنجاح (أي تمت إزالة أنبوب بضع القصبة الهوائية)، دون أي قيود على النشاط.

كانت عدوى ما بعد كوفيد الالتهابية التي تسببت في ضعف الحبال الصوتية بسبب تورم حول أعصاب صغيرة تسمى الأعصاب الحنجرية الراجعة، والتي تسهل وظيفة الحبل الصوتي في التنفس والكلام. ومن المعروف أن عدوى كوفيد تؤثر على أعصاب أخرى، مثل العصب الوجهي مما يؤدي إلى ضعف الوجه، وعصب حاسة الشم ، مما يؤدي إلى فقدان حاسة الشم أو تغيرها، وكذلك الأعصاب التي تحرك عضلات العين. في بعض الحالات، تستأنف وظيفة هذه الأعصاب بمرور الوقت أو الأدوية. وفي حالات أخرى، يبدو أن ضعف الوجه وفقدان أو تغير حاسة الشم والذوق، المعروف باسم فقدان الشم أو خلل التذوق، قد تستمر لفترة طويلة.

يعاني بعض المرضى المصابين بعدوى كوفيد من ضعف في الحبال الصوتية في، مما يؤدي إلى بحة في الصوت ومشاكل في البلع وسعال. يتم علاج هذه المشكلة بسهولة أكبر مما يحدث عند إصابة الحبال الصوتية.

أصيب ما يقرب من واحد من كل أربعة أطفال في الولايات المتحدة بعدوى كوفيد منذ بداية الوباء. وعلى الرغم من ندرة حالة هذا المريض، نظرًا لاستمرار ارتفاع معدل انتشار حالات كوفيد لدى الأطفال، فمن المحتمل أن نرى حول العالم حالات أخرى إما نادرة أو أكثر ندرة من حالة هذا المراهقة.

 

 

 

الوسوم

التعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أرقام جرعة صحة

أحدث الإحصائيات
79
مقال طبي
50
دراسة
160
خبر
970000
مشاهدة

اتصل بنا

لا تتردد في التواصل معنا في اي وقت